مـرض سـرطان الثديّ شبَح مرعب يُطارد النساء، هذا كُل ما يَجب أن تَعرفينه عنه


مـرض سـرطان الثـدي يأتـي ضـمن الترتيـب الأول من بيـن أنواع الأمـراض السرطانية شيوعًا بشكلٍ محلي وإقليمي وعالمي ، ولا يقتصر مرض سرطان الثدي على النساء فقط إنما يصيب الرجال لكن بنسبة قليلة.

من خلال مدونتنا سنتحدث عن الأعراض والعلامات  وطرق  المكافحة والتشخيص وتحديد مرحلة الإصابة وكيفية الكشف المبكر التي لها دور كبير في السيطرة على المرض، كما أن عياداتنا تعقد الكثير من المبادرات التوعوية بمرض سرطان الثدي داخل العيادات خلالَ شهر أكتوبر الوردي .


أولـاً: أهمية الكشف المبكر لمرض سرطان الثدي.

  • عند الكشف بشكل مبكر عن مرض سرطان الثدي تصبح نسبة التعافي ما يقارب 95 % وتنخفض نسبة الوفيات.
  • يعتبر الكشف المبكر طريقة وقائية مهمة للغاية وتسهل عملية الوصول للإجراءات التشخيصية ومن ثم المعالجة .
  • التأخر في الكشف عن مرض سرطان الثدي يجعل الأعراض متقدمة بشكلٍ أكبر، لكن في حالة الكشف المبكر تكون الأورام أصغر ولا تنتقل لأماكن أخرى في الجسم.
  • أشعة الماموجرام يمكنها العثور على المرض حتى قبل ظهور الأعراض المبكرة لذلك يجب على السيدات فوق سن الأربعين التوجه للعيادات بشكل دوري للفحص ، وأيضًا الفحص ذاتيًا.


ثانيًـا : طريقة الفحص الذاتي عن مرض سرطان الثدي.

الفحص الذاتي مهم للغاية لجميع النساء ابتداءًا من سن العشرين؛ ويجب إجراؤه بشكل دوري ومنتظم، فإذا لاحظتي أي تغير في حجم الثديين أو لون النسيج وبنية الثدي يجب عليكِ التوجه للعيادة فورًا.

الفحص الذاتي أمام المرآة 

  • في البداية قفي بشكل مستقيم أمام المرآة وضعي يدك على الورك.
  • انتبهي في حال كان لديكِ اي اختلاف في حجم وشكل الثدي.
  • تفقدي شكل الحلمة ان كان في جهة مختلفة وليس في وسط الثدي.
  • انتبهي اذا كانت لون الحلمة أحمر أو هناك أي افرازات.
  • انتبهي إذا كان هناك أي تقشر أو تجعد في جلد الثديين.
  • انتبهي إذا كانت الحلمة معكوفة للداخل.
  • حاول شد عضلة الصدر وملاحظة أي ورم عند الإبط أو الجوانب.

اقرأ أيضًا عن فوائد الكشف المبكر

مرض سرطان الثدي


ثالـثًا: أعراض مرض سرطان الثدي.

  • إفراز مادة شفافة أو مختلطة في الدم وتلكَ العلامة تظهر مع ظهور الورم.
  • تغير في مكان الحلمة أو شكلها وتسننها.
  • اختلاف في شكل الثدي وحجمه.
  • ظهور اختلاف أو تجعد في جلد الثدي. 

مرض سرطان الثدي عبارة عن خلايا تنمو بشكل غير طبيعي، هذه الخلايا تنمو بشكل سريع أكثر من الخلايا السليمة وتنتقل داخل الغدد الليمفاوية، ويعتبر السرطان الذي يبدأ في غدد الحليب هو النوع الأكثر انتشارًا في العالم.


رابـعًا: أسباب مرض سرطان الثدي.

  • الوراثــة : يشكل العامل الوراثي 10% من حالات الإصابة بسرطان الثدي
  • التقدم في السن 
  • تواجد الأنسجة بشكل كثيف في الثدي
  •  زيادة الإستروجين
  • الزيادة في كتلة الجسم
  • التعرض للعلاج بالأشعة 
  • علاج الهرمونات 

خامـسًا: مراحل مرض سرطان الثدي الأربعة:

  • المرحلة صفر: يبدأ السرطان في هذه المرحلة في قنوات الحليب ولا يتكون في الأنسجة المحيطة ويعرف باسم سرطان الأقنية.
  • المرحلة الأولى: لا يؤثر المرض على الغدد اللمفاوية ويكون حجم الورم 2 سم.
  • المرحلة الثانية: يبدأ الورم بالانتشار الى الغدد اللمفاوية القريبة وحجمه لا يزال 2 سم.
  • المرحلة الثالثة: ينتشر المرض في الغدد اللمفاوية وحجم الورم 5 سم.
  • المرحلة الرابعة: الورم ينتشر في باقي الأعضاء منها الرئتين والدماغ والكبد والعظم.

سـادساً: علاج مرض سرطان الثدي.

يعتمد علاج السرطان على العديد من الأمور منها:( نوع سرطان الثدي ، عمر المريض ، مرحلة المرض، حساسية الهرمونات).

لكن الخيارات العلاجية تتضمن ما يلي :

  • العلاج بالإشعاع 
  • العلاج الجراحي 
  • العلاج بالأدوية والعقاقير
  • العلاج الكيميائي 
  • العلاج بالهرمونات 


سـابعًا: طرق الوقاية من مرض سرطان الثدي وتقليل خطر الإصابة:

  • التقليل من شرب الكحوليات 
  • الحفاظ على الوزن
  • ممارسة التمارين الرياضية
  • الرضاعة الطبيعة
  • التقليل من العلاجي الهرموني بعد انقطاع الدورة الشهرية.


اقرأ أيضا: العمر مجرد رقم مع عيادات الموج